اشترك
الوضع المظلم
الوضع النهاري

الاستمرار بالحساب الحالي

أبرز 10 تقنيات للمساهمات الخيرية والتبرع في المنطقة العربية

توظيف التكنولوجيات الحديثة في منظومة العمل الإنساني في المنطقة العربية

إعداد : رهام المولوي

 

تم النشر 15 يوليو 2021

شارك
شارك
تقع منظومة العمل الإنساني تحت ضغط شديد في سعيها إلى تلبية الاحتياجات الإنسانية المتزايدة الناجمة عن الأزمات والكوارث. ومنذ الحرب العالمية الثانية، اضطر نحو 60 مليون شخص إلى ترك ديارهم بسبب النزاع والعنف، وفي عام 2016، زاد حجم عمليات نداءات الأمم المتحدة إلى 20 مليار دولار، وذلك بالتزامن مع اتساع الفجوة بين حجم الاحتياجات والموارد المتاحة لتلبيتها. وعقّدت جائحة "كوفيد-19" الوضع الإنساني وزادت من حجم المشاكل التعليمية والاقتصادية والصحية وغيرها؛ حيث أفادت "منظمة العمل الدولية" أن نحو 25 مليون شخص إضافي قد يصبحون عاطلين عن العمل، مع خسارة في الدخل تقارب قيمتها 3.4 تريليون دولار أميركي. ويتوقع البنك الدولي في…
زر الذهاب إلى الأعلى