اشترك
الوضع المظلم
الوضع النهاري

الاستمرار بالحساب الحالي

الإسكان والمناخ: تمويل الحلول الشاملة

ينبغي للممولين اتخاذ إجراءات جماعية لإيجاد حلول ناجعة لأزمة الإسكان وأزمة المناخ في آن واحد مع إعطاء الأولوية للسكان الذين لم يكن لهم دور في حدوث هاتين الأزمتين.

إعداد : دانا بورلاند

 

تم النشر 29 نوفمبر 2022

شارك
شارك
أدت الممارسة الطويلة والمستمرة لسياسات الإسكان العنصرية في الولايات المتحدة إلى صعوبة حصول ذوي البشرة السمراء والملونة والسكان الأصليين على سكن آمن وبأسعار معقولة، وبالتالي يعيشون دون مأوى أو في مساكن معرضة لتداعيات التغير المناخي على نحو مفرط. وبعد إثارة القضية العرقية في عام 2020 تنبه العديد من الممولين إلى حقيقة عدم إمكانية تحقيق عدالة الإسكان دون تحقيق العدالة العرقية، والعكس صحيح. ومع تنامي عدد الكوارث المرتبطة بالمناخ، تتجلى حقيقة أخرى تستدعي الانتباه، فلإيجاد حلول ناجعة لأزمة الإسكان لا بد من إيجاد حلول لأزمة المناخ في آن واحد مع إعطاء الأولوية للسكان الذين لم يكن لهم دور في حدوث هاتين…
زر الذهاب إلى الأعلى