اشترك
الوضع المظلم
الوضع النهاري

الاستمرار بالحساب الحالي

كيف يسهم القطاع الخيري في مواجهة التحديات المناخية؟

إن النمو السريع الأخير في العمل الخيري المناخي مهدد بالوقوع في فخ التكرار والهدر والنيران الصديقة.

إعداد : لورنس توبيانا، كريستي أولمان

 

تم النشر 22 مايو 2022

شارك
شارك
يا فاعلي الخير في مجال المناخ، نحن نعتمد عليكم. على الرغم من أفضل الجهود التي بذلها العالم حتى الآن، ما زلنا نواجه فجوة استثمارية هائلة تصل إلى عدة تريليونات من الدولارات سنوياً، ويجب إغلاق هذه الفجوة ابتداءً من الآن وحتى عام 2050 لتجنيب كوكب الأرض الاحترار الكارثي. وبغض النظر عن النماذج المتطورة باستمرار التي تثير تنبيهاً متزايداً، فإننا نظل في صراع قوة مع المصالح الكبرى والدول التي تعتبر حيادية الكربون تهديداً وجودياً لها. إذا كان العالم سيحارب أسوأ ما في أزمة المناخ، فإن فاعلي الخير لهم دور مركزي في إعادة تشكيل النظام الاقتصادي العالمي من أجل مستقبل خالٍ من الكربون.…
زر الذهاب إلى الأعلى